ar en

نتطلع إلى خدمة المجتمع بما يتناسب مع الظروف المعيشية الصعبة

24 apr
8

نتطلع إلى خدمة المجتمع بما يتناسب مع الظروف المعيشية الصعبة

 

عقدت الهيئة الفلسطينية لتمكين الشباب اجتماع لمجلس إدارتها والهيئة الإدارية وبحضور المكتب التنفيذي للهيئة ممثلة بالمدير التنفيذي للهيئة وكامل المكتب التنفيذي والممثلين عن الجمعية العمومية للهيئة في مقر الهيئة الرئيس بمدينة غزة، ويأتي هذا الاجتماع في إطار تدارس أوضاع الهيئة والمشاريع المنفذة من قبل طواقمها، واطلاع مجلس الإدارة على المقترحات المقدمة من قبل المكتب التنفيذي للهيئة.


 
بدوره افتتح أ. محمود العريني رئيس مجلس إدارة الهيئة الفلسطينية لتمكين الشباب اجتماع الربع الأول من عام 2019 ورحب بالحضور، وأشاد بأداء المجلس التنفيذي ممثلا بالمدير التنفيذي المهندس عبد الفاتح الأشقر وجميع العاملين بالهيئة.
 
بدوره رحب المهندس عبد الفتاح الأشقر المدير التنفيذي للهيئة الفلسطينية لتمكين الشباب بمجلس الادارة ممثل برئيس مجلس الإدارة أ. محمود العريني، وأشار أن الهيئة مقبلة على التحضير والاعداد للاجتماع السنوي للجمعية العمومية لمداولة التقرير المالي والاداري لعام 2018.
 
وأضاف الأشقر أنه لابد من تجديد الروح الايجابية للعمل وتحفيز العاملين في الهيئة، من خلال المتابعة الدائمة وتدريب الكوادر على البرامج التي تسعى الهيئة لتنفيذها بشراكة العديد من المؤسسات لتحصل الهيئة على أفضل النتائج كالعادة.
 
وقالت أ. أماني مبارك مدير البرامج بالهيئة أن الهيئة خلال عام 2018 انتقلت انتقال نوعي في الكثير من المجالات، أهمها برنامج التعليم في حالة الطوارئ والذي طور التعليم من التعليم النمطي للتعليم اللانمطي، والذي يحاكي التعليم بمواد من البيئة وإعادة استخدامها بما يتناسب مع الأطفال ويسهل عملية التعليم.

وأضافت مبارك أن البرنامج يحاكي العائلة بأكملها من خلال الورشات التي ينظمها طاقم البرنامج مع أمهات الأطفال المشاركين في البرنامج.
 
بدورها قالت د. نور البابا مدير برنامج الصحة العامة في الهيئة أن برنامج الصحة استهدف أكثر من منطقة في قطاع غزة، كان أبرزها حي الأمل في مدينة بيت لاهيا شمال قطاع غزة، حيث أقامت الهيئة الفلسطينية بالتعاون مع مؤسسة أوكسفام محطة الأمل لتحلية المياه والتي تستفيد منه المنطقة بشكل كامل بعدما كانت تعاني من الحصول على مياه شرب نظيفة.
 
وقالت البابا أن هذا المشروع هو الأول من نوعه على مستوى قطاع غزة الذي يتم تشغيله بالطاقة الشمسية دون استخدام بطاريات، ما عمل على تقليل تكلفة المياه المنتجة من المحطة ما يسهل على سكان المنطقة الاستفادة من المياه وبأقل الأسعار.
 
وأضاف الأشقر أن الهيئة تسعى لاستهداف كل فئات المجتمع التي تحتاج إلى الخدمات التي تقدمها الهيئة، وان الهيئة تتطلع دائما إلى خدمة المجتمع بما يتناسب مع الظروف الصعبة التي يعيشها قطاع غزة.
 
ودعا العريني كافة الموظفين للعمل الجاد وخدمة المجتمع الفلسطيني بكل الوسائل المتاحة من أجل مساعدتهم في التغلب على الظروف الصعبة التي يعيشها قطاع غزة والمنطقة بأكملها.

Tag: child, charity